معارك عنيفة ومتواصلة عند أطراف القلمون الشرقي بعد مقتل عناصر من قوات النظام بينهم عميد

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استمرت المعارك العنيفة إلى ما بعد منتصف ليل الثلاثاء – الأربعاء بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، في محيط منطقة الضمير ومطار السين شرق العاصمة دمشق، عند أطراف القلمون الشرقي، ترافق مع قصف مكثف من قبل قوات النظام على تمركزات للتنظيم في محيط المنطقة، وسط تنفيذ طائرات حربية عدة غارات على مناطق في اطراف مدينة الضمير، وكانت الاشتباكات بين الطرفين يوم أمس قد أسفرت عن مقتل عدد من عناصر قوات النظام بينهم ضابط برتبة عميد، كما استشهد رجل متأثراً بإصابته برصاص قناص من قوات النظام في أطراف مدينة الزبداني.