معارك عنيفة ومتواصلة في ريف حلب الشرقي والطائرات الروسية تقصف عدى قرى وبلدات بريف حلب الجنوبي

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: استمرت الاشتباكات العنيفة الى ما بعد منتصف ليل أمس بين قوات النظام مدعمة بالمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر في ريف حلب الشرقي، حيث تحاول قوات النظام الوصول إلى مطار كويرس العسكري وفك الحصار المفروض عنه من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية”، وترافقت الاشتباكات مع قصف جوي عنيف من قبل الطائرات الحربية الروسية على مناطق سيطرة التنظيم بالمنطقة، في حين قصف الطيران الحربي الروسي بعد منتصف ليل امس مناطق في بلدة الحاضر وقرى الكراص وكفرعبيد بريف حلب الجنوبي، دون انباء عن اصابات، كذلك قصف الطيران الحربي الروسي صباح اليوم مناطق في بلدة الزربة بريف حلب الجنوبي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما استشهد رجل وطفله جراء انفجار عبوة ناسفة بهم في محيط قرية احرص بريف حلب الشمالي، كذلك استهدف تنظيم “الدولة الاسلامية ” بقذائف الهاون تمركزات لقوات النظام في قرية بقيجة بريف حلب الشرقي، كما دارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بمحيط قريتي باشكوي وحندرات بريف حلب الشمالي، بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجبهة أنصار الدين من طرف، وقوات النظام مدعمة بمسلحين موالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر، أيضاً دارت صباح اليوم اشتباكات بين فصائل غرفتي انصار الشريعة وفتح حلب من طرف، وقوات النظام وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني والمسلحين الموالين لها من طرف آخر في محيط مسجد الرسول الاعظم بحي جمعية الزهراء، غرب حلب