معارك عنيفة يرافقها قصف وغارات مكثفة باطراف مدينة حلب وريفها الجنوبي وشهداء وجرحى في قصف جوي على أحياء فيها

9

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام ومسلحين موالين لها من جنسيات عربية وآسيوية من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني من جهة أخرى، في منطقة الراموسة، ومحيط تلة الصنوبرات وقريتي القراصي والعمارة، بأطراف مدينة حلب وريفها الجنوبي، وسط تنفيذ طائرات حربية ومروحية ضربات عنيفة على مناطق الاشتباك، وقصف مكثف من قبل قوات النظام على المناطق ذاتها، حيث تمكنت الفصائل من استعادة معظم النقاط والمواقع التي تقدمت إليها قوات النظام خلال هجومها أمس على منطقة القراصي، ومعلومات مؤكدة عن سقوط خسائر بشرية في صفوف الطرفين، لم يتمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان حتى الآن من توثيقها، أيضاً قصفت قوات النظام مناطق في بلدة حريتان بريف حلب الشمالي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في أحياء القاطرجي وقاضي عسكر والصالحين بمدينة حلب، ما أسفر عن سقوط ما لا يقل عن 4 شهداء بالإضافة لسقوط عدد من الجرحى بعضهم في حالات خطرة، ما قد يرشح عدد الشهداء للارتفاع.