معارك متجددة بعنف في العاصمة دمشق وأطراف غوطتها الشرقية وقوات النظام تكثف قصفها على المنطقتين

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تشهد منطقتي عين ترما ووادي عين ترما بالأطراف الغربية للغوطة الشرقية قصفاً مكثفاً من قبل قوات النظام، بالتزامن مع تجدد الاشتباكات بشكل عنيف بين فيلق الرحمن من جهة، وعناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، على محاور في محيط المتحلق الجنوبي ومحور وادي عين ترما، ترافقت مع اشتباكات عنيفة اندلعت على محوري المناشر وعارفة بحي جوبر الدمشقي الواقع في اطراف العاصمة الشرقية والمحاذي لعين ترما والمتحلق الجنوبي، وسط قصف مكثف من قبل قوات النظام بعشرات القذائف على محاور القتال في حي جوبر، ومعلومات عن خسائر بشرة مؤكدة في صفوف طرفي القتال خلال الاشتباكات هذه التي لا تزال مستمرة إلى الآن.

ونشر المرصد السوري قبل ساعات أن اشتباكات عنيفة تدور بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جانب، ومقاتلي فيلق الرحمن من جانب آخر، على محور عارفة بحي جوبر ومحيط المتحلق الجنوبي، فيما ارتفع إلى 6 عدد الغارات التي نفذتها الطائرات الحربية على مناطق في أطراف بلدة عين ترما، منذ صباح اليوم الأربعاء الـ 9 من آب / أغسطس الجاري، كما ارتفع إلى 9 على الأقل عدد الصواريخ التي يعتقد أنها من نوع أرض – أرض، والتي أطلقتها قوات النظام على أطراف عين ترما، في حين قصفت قوات النظام بعدة قذائف مناطق في أطراف بلدتي حوش الضواهرة والزريقية في منطقة المرج بغوطة دمشق الشرقية، ولا معلومات عن خسائر بشرية، كذلك نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان صباح اليوم أنه تشهد غوطة دمشق الشرقية تجدد استهدافها من قبل قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بعد هدوء ساد مناطقها خلال ساعات الليلة الفائتة، وعلم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات النظام استهدفت أطراف بلدة عين ترما من جهة شرق دمشق، بـ 6 صواريخ يعتقد أنها من نوع أرض – أرض، ترافقت مع قصف بثلاث قذائف على مناطق في أطراف بلدة عين ترما، فيما نفذت الطائرات الحربية 5 غارات على شرق العاصمة والغوطة الشرقية، استهدفت بأربعة منها حي جوبر، فيما نفذت الأخيرة على عين ترما، كذلك قصفت قوات النظام بعشر قذائف مناطق في حي جوبر الدمشقي، ولم ترد إلى الآن معلومات عن خسائر بشرية،