معارك مستمرة بعنف وقوات النظام تحقق تقدماً في نقاط بالريف الشمالي لحماة مع استمرار القصف

20

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: جددت الفصائل الإسلامية قصفها لمناطق في مدينة محردة بريف حماة الشمالي الغربي، والتي يقطنها مواطنون من أتباع الديانة المسيحية، ولم ترد أنباء عن إصابات، بينما استهدفت الطائرات الحربية مناطق في بلدتي كفرزيتا واللطامنة الواقعتين بالريف الشمالي لحماة، كما لا تزال المعارك مستمرة بعنف بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من طرف، والفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف آخر، على محاور في محيط سنسحر وتلة الناصرية ومحاور أخرى قرب بلدة حلفايا، ومحيط بلدة طيبة الإمام، إثر استمرار قوات النظام في محاولاتها التقدم واستعادة السيطرة على بلدة حلفايا، بغطاء من القصف الجوي والمدفعي والصاروخي المكثف على مناطق سيطرة الفصائل ومواقعها في محاور القتال، وسط تقدم لقوات النظام في محيط المناطق آنفة الذكر، أيضاً قصفت طائرات حربية أماكن في منطقة الأزوار ومناطق أخرى في بلدة حلفايا بالريف الشمالي لحماة، دون معلومات عن إصابات.