معضمية الشام تشهد انطلاق الحافلات التي تحمل دفعة جديدة من المهجَّرين من غوطة دمشق الغربية

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه انطلقت من نقطة التجمع في مدينة معضمية الشام، حافلات النقل الداخلي، وعلى متنها المدنيون الذين يصل عددهم إلى أكثر من 300 غالبيتهم من الأطفال والمواطنات، حيث ستتجه الحافلات هذه نحو مراكز إيواء في منطقة الكسوة وحرجلة بريف دمشق الغربي، بعد أن سبقتهم إليها في الـ 26 والـ 27 من شهر آب / أغسطس الفائت، مئات العائلات من مدينة داريا، والتي جرى تهجيرها باتفاق بين سلطات النظام وفصائل عاملة في مدينة داريا بغوطة دمشق الغربية، جدير بالذكر أن عملية التهجير جرت بإشراف من الهلال الأحمر السوري، التي أدخلت سيارات إسعاف تابعة لها، ونقلت الحالات المرضية من مدينة معضمية الشام إلى مراكز الإيواء.