مع استمرار الفلتان الأمني بالمحافظة.. العثور على جـ ـثة شخص مقـ ـتو-لاً على أوتوستراد درعا دمشق

محافظة درعا: عثر أهالي على جثة شخص مقتول بالرصاص على يد مسلحين مجهولين وبدوافع مجهولة أيضاً، وجرى إلقاء الجثة على أوتوستراد درعا دمشق. الجدير ذكره، أنه ينحدر من بلدة علما في ريف محافظة درعا الشرقي، وفقد يوم أمس، على الطريق الواصل بين مدينتي داعل وطفس.
وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 488 استهدافا جميعها جرت بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 457 شخص، هم:206 من المدنيين بينهم 5 سيدات و 11 طفل، و164 من العسكريين تابعين للنظام والمتعاونين مع الأجهزة الأمنية وعناصر “التسويات”، و 43 من المقاتلين السابقين ممن أجروا “تسويات” ولم ينضموا لأي جهة عسكرية بعدها، و 30 ينتمون ومتهمون بالانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”، و9 مجهولي الهوية، و5 عناصر من الفيلق الخامس والمسلحين الموالين لروسيا.