مع العثور على جثة أخرى.. ارتفاع عدد الضحايا إلى 4 بينهم سيدتان في جريمة قتل مروعة بريف دمشق

833

محافظة ريف دمشق: عثر على جثة شخص رابع وهو الشقيق الثاني لزوجة مرتكب الجريمة المروعة التي حدثت أمس في مدينة حرستا بريف دمشق بعد إلقاء القبض عليه والتحقيق معه واعترافه بارتكاب الجريمة واعترافه بمكان الجثة الرابعة، ليرتفع بذلك عدد ضحايا الجريمة إلى 4 هم : زوجة القاتل و2 من أشقائها وشقيقتها، بالإضافة لإصابة “حماته” بجراح نتيجة خلافات عائلية.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس بأن القاتل أقدم على إنهاء حياة زوجته وأختها وألقى جثتيهما على اوتستراد حرستا، ثم اتجه إلى مكان إقامة أخيهما وقتل ثم ألقى بجثته هو الآخر عند مدخل مدينة القطيفة، ثمّ عاد إلى والدة زوجته وأطلق النار عليها مما إدى إلى إصابتها، فيما أبلغت “حماته” السلطات المحلية عن محاولة قتلها، ومقتل أفراد عائلتها.

وبذلك، يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 109 جريمة قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2024، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ما تزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 120 شخص، هم: 6 أطفال، و20 مواطنة،  و94 رجل وشاب، توزعوا على النحو التالي:

– 33 جريمة في درعا راح ضحيتها 28 رجل، و3 أطفال، و7 سيدات

– 9 جرائم في السويداء راح ضحيتها 7 رجال، وطفل، وسيدة

– 25 جريمة في ريف دمشق راح ضحيتها 21 رجل، وطفلان، و7 سيدات

– 12 جريمة في حمص راح ضحيتها 12 رجل

– 6 جرائم في حماة راح ضحيتها 6 رجال

– 2 جريمة في الحسكة راح ضحيتها رجلان

–7 جرائم في دير الزور راح ضحيتها 6 رجال، وسيدة

–5 جرائم في دمشق راح ضحيتها 3 رجال، و2 سيدات

– 3 جرائم في اللاذقية راح ضحيتها 3 رجال، وسيدة

– 4 جرائم في طرطوس راح ضحيتها 4 رجال

– جريمة في القنيطرة راح ضحيتها رجل.