مع تبقى الآلاف في مزارع شرق الفرات…أكثر من 2100 شخص يخرجون منها نحو مناطق سيطرة قسد بينهم نحو 70 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”

38

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: حصل المرصد السوري لحقوق الإنسان من عدد من المصادر الموثوقة أن المئات من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” خرجوا على متن عشرات الشاحنات في دفعة جديدة، حيث أكدت المصادر الموثوقة للمرصد السوري أن أكثر من 2100 خرجوا من المزارع المتبقية تحت سيطرة من تبقى من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، في حين من ضمن المجموع الكامل للخارجين اليوم الجمعة الـ 22 من شباط / فبراير الجاري، نحو 70 من عناصر التنظيم من جنسيات مختلفة، خرجوا نحو مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، ومن المرتقب أن يجري إخراج المزيد خلال وقت مقبل، حيث أكدت المصادر الموثوقة أن أعداد من 3000 – 3500 لا يزالون متواجدين ضمن جيب التنظيم من المدنيين وعوائل عناصر التنظيم والعناصر والقادة، ويجري الترقب لخروجهم وانتهاء وجود التنظيم بشكل كامل، وبذلك يرتفع إلى نحو 45900 عدد الخارجين الذين وثقهم المرصد السوري منذ الأول من ديسمبر الفائت، من جنسيات مختلفة سورية وعراقية وروسية وصومالية وفلبينية وغيرها من الجنسيات الآسيوية منذ مطلع شهر كانون الأول / ديسمبر من العام 2018، من بينهم أكثر من 43900 خرجوا من جيب التنظيم منذ قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالانسحاب من سوريا في الـ 19 من ديسمبر من العام 2018، من ضمنهم الآلاف من عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية”، القسم الغالب منهم من الجنسية العراقية، ممن جرى اعتقالهم من ضمن النازحين، بعد تعرف السكان عليهم وإبلاغ القوات الأمنية بتسللهم، والقسم الآخر سلم نفسه بعد تمكنه من الخروج من الجيب الأخير للتنظيم.

كما أن التحضيرات تجري اليوم الجمعة الـ 22 من شباط / فبراير الجاري من العام 2018، لنقل دفعة جديدة وكبيرة من المتبقين في جيب تنظيم “الدولة الإسلامية” في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، حيث علم المرصد السوري أن نحو 35 شاحنة دخلت إلى منطقة قريبة من مزارع شرق الفرات التي يتواجد فيها من تبقى من مدنيين ومقاتلين وعوائل عناصر التنظيم وقادته، حيث من المرتقب أن يجري إخراج كامل أو معظم من تبقى من مدنيين وعوائل عناصر التنظيم في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، ويرغبون بالخروج من جيب التنظيم، تزامناً مع وصول عشرات المقاتلين من قوات السوتورو قادمة من الحسكة وقوات قادمة من منبج، ولا يعلم ما إذا كانت هذه القوات قادمة للاحتفال بالانتصار على التنظيم وطرده بشكل كامل بعد استكمال عملية الخروج، أم ستشارك في عملية عسكرية ضد المتبقين من عناصر التنظيم الرافضين للاستسلام إلى الآن، كذلك رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان عملية خروج جديدة لمئات الأشخاص من المزارع المتبقية تحت سيطرة من تبقى من عناصر وقادة تنظيم “الدولة الإسلامية” في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، بين الضفاف الشرقية لنهر الفرات ومنطقة الباغوز، وعلم المرصد السوري أن أكثر من 800 من المدنيين وعوائل عناصر التنظيم خرجوا من المنطقة نحو مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية لنقلهم إلى مخيمات الهول في الريف الجنوبي الشرقي للحسكة، من ضمنهم 50 من عناصر التنظيم

شريط مصور للمرصد السوري لحقوق الإنسان، يرصد خروج مئات المدنيين وعوائل عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” نحو مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، في القطاع الشرقي من ريف دير الزور ونحو مخيمات ريف الحسكة