مع تصاعد الجرائم في مناطق النظام.. العثور على أحد عناصر قوات النظام مقتولاً داخل منزله في مدينة السويداء

24

محافظة السويداء: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأنه جرى العثور على جثة عنصر في قوات النظام، مقتولاً داخل منزله في حي النهضة ضمن مدينة السويداء، بطلق ناري، ولاتزال هوية القتلة مجهولة إلى الآن، حيث ينحدر القتيل من قرية ولغا بريف السويداء الغربي، ويعمل كموظف سابقاً قبل أن يتم استدعائه إلى الخدمة الاحتياطية في “جيش النظام”.
المرصد السوري نشر في 21 الشهر الجاري، أن مسلحين مجهولين اختطفوا مواطنًا، ليلة أمس الاثنين في مدينة السويداء، وطالب الخاطفون بفدية مالية مقدارها 100 ألف دولار أمريكي، وهددوا بتصفيته في حال عدم دفع قيمة الفدية، ويملك الرجل المختطف محلاً للبيع الفطائر في السويداء.
وكان المرصد السوري قد رصد في 20 أيلول الجاري، عثور أهالي على جثة شاب مقتول في بلدة الغارية في ريف السويداء، بعد أن سرق القاتلون سيارته التي يعمل عليها “سيارة أجرة”، ليلًا ولاذوا بالفرار إلى جهة مجهولة، وعثر الأهالي على جثته بالقرب من بئر الفروان الواقع جنوبي بلدة الغارية، حيث يعمل حارس للبئر.
وفي البلدة ذاتها، حاول مسلحون مجهولون سرقة مزرعة أبقار شمالي البلدة، بعد تعطيل كاميرات المراقبة، في حين استطاع الحارس التواصل مع أهالي البلدة لمساندته، ما أدى إلى هروب المسلحين إلى جهة مجهولة.