مع تصاعد معدل الاقتتالات المسلحة ضمن النفوذ السورية.. نحو 100 اقتتال مسلح يقتل ويصيب 234 شخصاً جلهم مدنيين

130

مع انتصاف العام 2024 ارتفعت وتيرة الاقتالات المسلحة ضمن 4 مناطق نفوذ في سوريا لدواعي وأسباب مختلفة، والتي تندرج ضمن إطار الفوضى وانتشار السلاح بشكل عشوائي بين المدنيين، وهذه الاقتتالات تسفر عن وقوع قتلى وجرحى بين المدنيين والعسكريين على حد سولء، دون وجود رادع قانوني.
وتصدرت الاقتتالات ذات الطابع العشائري المشهد العام في مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” لكثرة حوادث الاقتتالات العشائرية المتكررة، تلاها منطقة “درع الفرات” ومنطقة “غضن الزيتون”، ومنطقة “نبع السلام”.

 

فيما يلي تفاصيل مناطق النفوذ في مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية

أحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان 58 اقتتال، أسفر عن مقتل 30 شخص بينهم سيدة وطفل، و إصابة 125 آخرين بجراح، توزعوا على النحو التالي:

– 42 اقتتال في دير الزور، أسفرت عن مقتل 11 بينهم طفل، وإصابة 75 أشخاص بجراح

– 6 اقتتالات في الرقة، أسفرت عن مقتل 12 أشخاص، وإصابة 23 آخرين بجراح

– 4 اقتتالات في حلب، أسفرت عن مقتل مواطنين وإصابة 16 شخص بجراح بينهم عنصر من “الأسايش”

6 اقتتالات في الحسكة، أسفرت عن مقتل 5 بينهم سيدة وإصابة 11 أشخاص

منطقة درع الفرات

30 اقتتال أسفر عن مقتل وإصابة 56 شخص بين عسكريين ومدنيين، فيما يلي التفاصيل:

-كانون الثاني: 5 اقتتالات تسببت بمقتل أحد العسكريين و4 مدنيين بينهم امرأة وإصابة نحو 4 مدنيين بينهم طفل

-شباط: 5 اقتتالات تسببت بمقتل شاب

-آذار: 5 اقتتالات تسببت بمقتل 5 من العسكريين وإصابة شخص وحيد

-نيسان: 8 اقتتالات تسببت بمقتل 3 من العسكريين و6 من المدنيين بينهم سيدة وإصابة نحو 27 شخصًا بينهم 23 مدنيًا

-أيار: 3 اقتتالات ضمن مناطق “درع الفرات” ومحيطها، تسبب بإصابة عسكري ومدني

-حزيران: 4 اقتتالات أسفرت عن إصابة 3 أشخاص.

منطقة “غصن الزيتون”

8 اقتتالات مسلحة أسفرت عن مقتل وإصابة 17 بين مدنيين وعسكريين، توزعوا على النحو التالي:

-كانون الثاني: اقتتالين اثنين ضمن مناطق “غصن الزيتون”، أسفر عن مقتل عنصر من فرقة المعتصم.

-شباط: اقتتال وحيد، أسفر عن مقتل عنصران من جيش النصر ومدني

-آذار: اقتتال وحيد ضمن مناطق “غصن الزيتون”، أسفر عن مقتل عنصر من فرقة سليمان شاه

-نيسان: اقتتال وحيد ضمن مناطق “غصن الزيتون”، أسفر عن مقتل طفل من مهجري دير الزور

-أيار: اقتتال وحيد ضمن مناطق “غصن الزيتون”، أدى لإصابة 3 من قيادات الصف الأول

-حزيران: اقتتالين أسفرت عن مقتل وإصابة 9 أشخاص بينهم عسكريين.

منطقة “نبع السلام

اقتتالين ضمن مناطق نبع السلام، أسفرت عن مقتل وإصابة 7 توزعوا على النحو التالي:

-آذار: آذار اقتتال واحد كان بتاريخ 17 آذار أسفر عن وقوع 5 إصابات.

-أيار: قتل 2 من العسكريين في اقتتالات مسلحة

وعليه فإن المرصد السوري يجدد مطالبته للمجتمع الدولي بإيجاد حلول جذرية تقي المدني السوري من سلسلة الكوارث التي تعصف بحياته اليومية وضمان انتقال سلمي للسلطة، ومحاسبة جميع قتلة أبناء الشعب السوري.