مع تصاعد وتيرة الاغتيالات في مناطق النظام.. اغتيال ضابط وعنصر في إدارة المخابرات العامة في دوما

302

محافظة ريف دمشق: تصاعدت بشكل واضح عمليات الاغتيال ضد ضباط وعناصر من قوات النظام في مناطق من المفترض أنها تشهد مصالحات وسيطرة لقوات النظام، حيث استهدف مسلحون مجهولون دورية تابعة لإدارة المخابرات العامة “أمن الدولة” في مدينة دوما بريف دمشق، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى جهة مجهولة.

و تعتبر هذه العملية الـثالثة من نوعها ضمن مناطق سيطرة قوات النظام خلال اليومين الماضيين، حيث اغتال مسلحون مجهولون أمس، عنصراً في قوى الأمن الداخلي التابع لقوات النظام، في مدينة حرستا بريف دمشق، من ثم لاذوا بالفرار إلى جهة مجهولة.
كما وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل ضابط برتبة “نقيب” وإصابة ضابط آخر بذات الرتبة من قوات النظام بتاريخ 15 نيسان الجاري، في هجوم شنه مسلحون مجهولون، بقذائف “الآربيجي” والأسلحة الرشاشة، على حاجز لقوات النظام قرب قرية قرقس في الجهة الجنوبية الشرقية من الجولان السوري.