مقتل عنصرين من مجلس منبج العسكري باستهداف طائرة مسيرة تركية.. وارتفاع عدد القتلى نتيجة الاستهدافات الجوية خلال اليوم في مناطق “قسد” إلى 11 بينهم مدني

300

قتل عنصران من قوات مجلس منبج العسكري المنضوي تحت قيادة “قسد” نتيجة استهداف طائرة مسيرة لموقع عسكري في قرية الصياد بريف منبج شرقي حلب.

وبذلك، يرتفع عدد قتلى الطائرات المسيرة التركية على مناطق “الإدارة الذاتية” إلى 11 أحدهم مدني من عمال حفر الأنفاق والبقية من العسكريين، خلال اليوم.

وهم بالتفصيل بالإضافة لما سبق: 4 من قيادات “قسد”، نتيجة استهداف طائرة مسيرة تركية سيارة عسكرية على طريق القامشلي – المالكية بريف الحسكة.

كما أصيب 3 من العسكريين بجروح متفاوتة.

و 4 عناصر من مجلس منبج العسكري، باستهداف جوي من قبل “مسيّرة تركية” وذلك أثناء محاولتهم المشاركة بإسعاف جرحى القصف البري، على قرية الدندنية بريف منبج.

كما أصيب عنصرين أخرين بجراح بليغة، جرى نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وشخص مدني من عمال حفر الأنفاق، صباح اليوم، نتيجة استهداف مسيرة تركية لأحد المنازل في قرب عرب حسن بريف منبج، ضمن مناطق سيطرة مجلس منبج العسكري.