مفتي مصر يقول ان “الدولة الاسلامية” ليست دولة اسلامية وافعال التنظيم ليست من الاسلام

40

سنغافورة ـ أ ف ب ـ قال مفتي مصر شوقي إبراهيم عبد الكريم علام الاثنين ان تنظيم الدولة الاسلامية الذي نشر الرعب في سوريا والعراق، ليس دولة واعماله ليست من الاسلام.

وقال المفتي “لقد اكدنا في السابق ان علينا ان لا نستخدم ابدا تسمية الدولة الاسلامية للاشارة الى تنظيم داعش” وهو اختصار اسم التنظيم السابق “الدولة الاسلامية في العراق والشام”.

وقال امام حشد كبير في المجلس الاسلامي في سنغافورة “هذه اولا ليست دولة، كما انه تنظيم غير مبرر باي تبرير اسلامي”.

واضاف ردا على سؤال حول تشكيل التنظيم ان “تاسيس اي دولة اسلامية يحتاج العودة الى جذورها واسسها”.

ومنذ ظهور التنظيم في شكله الحالي في 2013، سيطر على مناطق شاسعة من العراق وسوريا، واعلن “الخلافة” في المناطق التي يسيطر عليها.

وقال المفتي ان التنظيم يسيء تفسير الاسلام.

واضاف “ان الله لا يريد الدمار والقتل والحرب .. وما نسعى اليه هو تحقيق الاستقرار. واذا كان هؤلاء الاشخاص يسعون فقط للتسبب في الدمار، ويقولون انهم يفعلون لك باسم الاسلام، فبالتاكيد فهذا ليس من الاسلام”.

كما قال المفتي ان نشر صحيفة شارلي ايبدو الساخرة لرسوم تمثل النبي محمد “اساء لمشاعرنا بشكل كبير” الا انه اضاف “علينا ان نتعامل مع هذه المسالة بعقلانية”.

واضاف “عندما يرتكب شخص جريمة في بلد ما، فهناك طرق لضمان مناقشة هذه المسالة عبر القنوات المناسبة .. وكل شيء نفعله يجب ان يكون عادلا .. هذا هو اساس الاسلام”.

المصدر : القدس العربي