مفصولة الرأس والأطراف.. عمال النظافة يعثرون على جـ-ـثة رجل مجهول الهوية بريف دمشق الجنوبي

محافظة ريف دمشق: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، جريمة قتل جديدة ضمن مناطق سيطرة قوات النظام، حيث عثر عمال النظافة على جثة رجل مجهولة الهوية في العقد الرابع من العمر، موضوع داخل كيس، مفصول الرأس والأطراف الأربعة، ملقاة بجانب إحدى حاويات النفايات في حي الزهور جنوبي دمشق، حيث جرى نقل جثته إلى الطبابة الشرعية، بعد تدخل السلطات المحلية لكشف ملابسات الجريمة.
وبذلك، يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 124 جريمة قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2022 وتحديداً الثالث منه، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ماتزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم135 شخص، هم 23 طفل، و23 مواطنة، و89 رجل وشاب، توزعوا على النحو التالي:
– 33 في السويداء (4 أطفال أحدهم رضيع و3 مواطنات و26 رجل)
-23 في ريف دمشق (6 أطفال و5 سيدات و12 رجال بينهم رجل من جنسية عراقية)
–18 في حمص (طفلتان و4 مواطنات و12 رجال)
– 13 في حماة (رضيع و3 مواطنات و9 رجال)
– 10 في درعا (4 أطفال و6 رجال)
– 9 في دير الزور (6 رجال وطفل وامرأتان)
– 7 في حلب (طفل رضيع و6 رجال)
– 7 في طرطوس ( 3 سيدات و3 رجال وطفل)
– 6 في العاصمة دمشق (مواطنة و5 رجال)
_ 5 في اللاذقية (مواطنتان ورجل وطفلين)
– 2 في الرقة (2 رجال)
– رجل في إدلب
– طفل في القنيطرة