مفوضية شؤون اللاجئين تنفي معلومات عن فرص للجوء في الدول الأوروبية للاجئين السوريين

نفت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين صحة المعلومات التي تناقلتها بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي في لبنان عن أن المجتمع الدولي خصص مئات الآلاف من فرص اللجوء في الدول الأوروبية للاجئين السوريين. ونوه بيان للمفوضية بأن هذه المقالات شجعت اللاجئين على التوجه إلى الأمم المتحدة وتقديم طلبات لإعادة التوطين في بلد يختارونه .

وأوضح البيان بأن المفوضية تحدد اللاجئين المحتاجين إلى إعادة التوطين بناء على معايير إنسانية متفق عليها عالميا تستهدف اللاجئين الأكثر ضعفاً وعرضة للخطر ..مؤكدا على أن الأماكن المتاحة لإعادة التوطين محدودة ضمن البرنامج الذي تديره المفوضية مع بلدان المقصد.

وذكر البيان بأنه وعلى الرغم من أن المفوضية تساعد في عملية تحديد اللاجئين واختيارهم إلا أن القرار النهائي يعود إلى بلدان إعادة التوطين كما أن اللاجئين لا يمكنهم اختيار بلد المقصد ..مشيرا الى أن المفوضية قامت بتقديم طلبات لإعادة توطين أكثر من 6 الاف و400 لاجئ سوري من لبنان في بلدان ثالثة خلال هذا العام.

وتشمل تعهدات بلدان إعادة التوطين الخاصة بلبنان 8 الاف و800 لاجئ سوري خلال عام 2015 وحتى هذا التاريخ.

المصدر : مركز انباء الامم المتحدة