مفوض الامم المتحدة لشؤون اللاجئين: الوضع في البحر المتوسط مأساة

أعلن المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين انطونيو غوتيريس الاربعاء في واشنطن ان وضع الهجرة غير الشرعية في المتوسط “مأسوي” بعدما غرق او فقد في هذا البحر منذ مطلع العام اكثر من 1600 مهاجر خلال محاولتهم الوصول الى اوروبا.

وقال غوتيريس خلال مؤتمر في واشنطن لمنظمة الدول الامريكية انه يجب أن تكون هناك آلية تتمتع بـ”قدرة فعالة على انقاذ الارواح في البحر لأن الوضع الحالي هو مأساة مهولة”.

وأضاف ان “الايطاليين انشأوا مهمة فعالة للغاية، ماري نوستروم، لانقاذ ارواح” المهاجرين غير الشرعيين، لكنه اعرب عن اسفه لتوقف هذه العملية في الخريف الماضي.

واضاف “اليوم نحن نعرف ان عدم وجود مهمة فعالة للانقاذ أدى إلى زيادة عدد الاشخاص الذين يحاولون عبور المتوسط”، مطالبا ب”آلية فعالة للانقاذ في البحر” وكذلك ايضا بالتشدد في مكافحة المهربين.

ويبحث القادة الاوروبيون في قمة طارئة الخميس احتمال القيام بعملية عسكرية ضد المهربين في ليبيا، المسؤولين عن مقتل الاف المهاجرين في المتوسط هذا العام.

 

القدس العربي