مقاتلات روسية تجدد ضرباتها الجوية على مواقع يتوارى بها مقاتلو “الدولة الإسلامية” في بادية الرقة

قصفت المقاتلات الروسية بعد منتصف ليلة الخميس – الجمعة، مواقع يتوارى بها مقاتلو تنظيم “الدولة الإسلامية” في بادية الرصافة شمالي شرق الرقة، تزامنًا مع عمليات التمشيط التي بدأتها قوات النظام وميليشيات غير سورية قبل يومين بحثًا عن خلايا التنظيم في البادية السورية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار أمس الأول إلى أن “لواء القدس و لواء الباقر وميليشيا فاطميون وقوات فاغنر الروسية والدفاع الوطني وقوات النظام” بدأوا عملية واسعة ضد خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية، في ظل النشاط المتصاعد لخلايا التنظيم في الآونة الأخيرة، بدءا من بادية حمص وحماة والرقة ودير الزور ووصولًا إلى القسم الجنوبي الشرقي من محافظة حلب.

كما أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس الأول 22 ديسمبر/كانون الثاني إلى أن مقاتلات روسية نفذت نحو 13 ضربة جوية على مواقع يتوارى بها مقاتلو تنظيم “الدولة الإسلامية” في باديتي التبني بريف ديرالزور الغربي، والرصافة شمالي شرق الرقة، لليوم الثاني على التوالي، ليرتفع إلى نحو 25 تعداد الضربات الجوية الروسية التي استهدفت مواقع التنظيم في باديتي دير الزور والرقة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة.