مقاتلات روسية تستهدف مناطق في ريف إدلب الجنوبي.. وجرحى في صفوف المدنيين جراء استهداف صاروخي طال مناطق غرب حماة

57

نفذت مقاتلات روسية عدة غارات جوية، مساء اليوم، استهدفت بلدتي معرة حرمة ومعرة الصين بريف إدلب الجنوبي، فيما استهدفت قوات النظام بصاروخ موجه دراجة نارية يستقلها مدنيين على الطريق الواصل بين قريتي العنكاوي والقاهرة بريف حماة الغربي، ما أدى لإصابة مدنيين اثنين. ووثق “المرصد السوري”، اليوم، مقتل 16 عنصرا من قوات النظام بينهم ضابطين اثنين برتبة ملازم، كما قضى 9 عناصر من الفصائل الجهادية خلال الـ48 ساعة الفائتة، إثر تجدد الاشتباكات بين الفصائل الإسلامية والجهادية من جهة وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى على محور كبانة بجبل الأكراد، في محاولة تقدم نفذتها الأخيرة على مواقع الأولى لليوم الخامس على التوالي، فيما تمكنت الفصائل من إعطاب جرافة عسكرية، وسط قصف واستهداف مدفعي على مواقع السيطرة في ريف اللاذقية.

ووثق “المرصد السوري”، خلال الأيام الثلاث الأولى من الهجوم على ريف اللاذقية، مقتل أكثر من 50 بينهم 30 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها و21 من الفصائل والمجموعات الجهادية. كما قصفت الطائرات الحربية الروسية ريف إدلب، مستهدفة كل من كنصفرة بجبل الزاوية وحزارين وركايا سجنة ومعرزيتا بريف إدلب الجنوبي، بعد غيابها لنحو 20 ساعة عن أجواء منطقة “خفض التصعيد”. ورصد “المرصد السوري” قصفا مدفعيا نفذته قوات النظام على بلدات كفرسجنة ومعرة حرمة وركايا وأم الصير بريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي، ومحور كبانة بريف اللاذقية الشمالي، دون معلومات عن خسائر بشرية.