مقاتلون أكراد يطوقون مسلحي “داعش” داخل كوباني

أكد “المرصد السوري لحقوق الإنسان”، نقلاً عن مصادر وصفها بـ”الموثوقة”، أن اشتباكات عنيفة تدور في الوقت الراهن بين مسلحي داعش والمقاتلين الأكراد، في عدة أنحاء بالمدينة، التي تسكنها غالبية كردية.

وذكر المرصد الحقوقي، في بيان حصلت عليه CNN، أن اشتباكات تجري في محيط المربع الأمني، ومحيط مدرسة “الشريعة” داخل المدينة، كما تجري معارك بين الطرفين في محيط “المشفى الجديد”، على طريق حلب، غربي كوباني.

وقال إن مسلحي “الدولة الإسلامية” قاموا بحرق عدد من المنازل على طريق “حلب – كوباني”، لافتاً إلى أن مقاتلين أكراد، وعناصر من “قوات الأسايش”، يطوقون عناصر داعش في أحد المباني داخل المربع الأمني، بمدينة كوباني.

ولفت المرصد نفسه إلى سقوط 11 قتيلاً على الأقل من عناصر داعش، خلال الاشتباكات مع وحدات حماية الشعب الكردي، مشيراً إلى أن جثث القتلى مازالت على الأرض في ساحة أمام “مبنى الأسايش”، داخل المربع الأمني.

على صعيد آخر، أكد المرصد السوري سقوط ما لا يقل عن 25 قتيلاً، بينهم عدد من الأطفال والنساء، في قصف نفذته طائرات حربية تابعة للجيش السوي، في مناطق بمدينة “عربين” في “الغوطة الشرقية”، قرب العاصمة دمشق.

وذكر المرصد، الذي يتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقراً له، أن القصف أسفر أيضاً عن سقوط عشرات الجرحى، وأن عدد من وصفهم بـ”الشهداء”، مرشح للارتفاع، بسبب وجود عدد من الجرحى في حالات خطرة.

كما سقط ثلاثة قتلى على الأقل من مقاتلي “الكتائب الإسلامية”، قال المرصد الحقوقي إنهم “استشهدوا في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها، في ريف درعا.”

وأشار إلى أن الطيران الحربي نفذ أربع غارات استهدفت عدة مناطق بمحافظة حماه، ترافق مع إلقاء طائرات مروحية براميل متفجرة على عدد من البلدات بالمحافظة، ولم ترد معلومات عن سقوط خسائر بشرية على الفور.

سي ان ان عربية

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد