مقاتلو الزبداني ينسحبون من سهلها ويستمرون في صد تقدم حزب الله وقوات النظام في المدينة

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد شخص من مدينة الزبداني جراء القصف الجوي المكثف من طائرات النظام الحربية والمروحية والتي تستهدف بشكل مستمر مناطق في المدينة، كما سيطرت قوات النظام وحزب الله اللبناني على سهل الزبداني بعد انسحاب مقاتلي الفصائل الإسلامية والمقاتلين المحليين من السهل جراء القصف المكثف من قبل قوات النظام بمئات الصواريخ وقذائف المدفعية والدبابات وقذائف الهاون، إضافة لتنفيذ طائراتها المروحية والحربية لأكثر من 600 ضربة جوية على المدينة، التي لا تزال عصية على حزب الله اللبناني وعناصر الفرقة الرابعة، اللذان يحاولان منذ الرابع من الشهر الجاري السيطرة على المدينة، بعد هجوم عنيف نفذوه على المدينة، حيث استشهد المزيد من مقاتلي الفصائل اليوم ليرتفع إلى 62 عدد المقاتلين الذين استشهدوا في الاشتباكات بمحيط مدينة الزبداني منذ الرابع من الشهر الجاري وحتى الهجوم الذي نفذه مقاتلو الفصائل على حواجز لحزب الله اللبناني وقوات النظام على المدينة.