مقتل أحد وجهاء بلدة بريف دير الزور الشرقي بعد رفضه تسليم نفسه لدورية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية وحدوث تبادل لإطلاق النار بينهم

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن أحد وجهاء بلدة الدحلة الواقعة بريف دير الزور الشرقي، قضى برصاص عناصر دورية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية
وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد السوري، فإن دورية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية حاولت اعتقال أحد وجهاء بلدة الدحلة بريف دير الزور الشرقي والذي يعمل في تجارة الحبوب والأسمدة، صباح اليوم الثلاثاء، إلا أن المواطن رفض تسليم نفسه واشتبك مع عناصر الدورية، الأمر الذي أدى إلى مقتله برصاص عناصر الدورية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار في 12 فبراير/شباط إلى مقتل شاب من أبناء عشيرة الوهب برصاص عناصر “قسد” أثناء مداهمة الأخيرة لمدينة الطبقة بريف الرقة، بحثًا عن مطلق النار نحو شيح عشيرة البوخميس.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد