مقتل اثنين من قوات النظام في عملية انتحارية لأحد مقاتلي المجموعات الجهادية ضمن جبل الأكراد

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل اثنين من عناصر قوات النظام وإصابة آخرين بجراح، جراء عملية انغماسية انتحارية لأحد مقاتلي المجموعات الجهادية وذلك ضمن إحدى محاور كبانة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، حيث قتل الانتحاري العنصرين وأصاب آخرين قبل أن يتم قتله.
المرصد السوري أشار في 15 الشهر الجاري، إلى مقتل ضابط برتبة مقدم بقوات النظام، جراء قصف صاروخي نفذته الفصائل المنضوية ضمن غرفة عمليات “الفتح المبين” على مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي، في حين، أفادت مصادر المرصد السوري، بأن ميليشيات موالية للنظام من أبناء نبل والزهراء دفعت بتعزيزات عسكرية تضم عناصر وأسلحة ثقيلة إلى محاور ميزناز والفوج 46 وكفر عمة وكفر تعال و تقاد و بسرطون، بريف حلب الغربي

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد