مقتل العميد علي خلوف القائد السابق لمعسكر وادي الضيف في معارك ريف حماة

محافظة حماة- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: جددت الفصائل الاسلامية استهدافها، بصواريخ غراد تمركزات لقوات النظام في جبل زين العابدين ومحيط بلدة قمحانة بريف حماة الشمالي الغربي، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات في محيط بلدة معردس ومحيط منطقة كتيبة الصواريخ بشمال شرقها، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل المقاتلة والإسلامية وتنظيم جند الأقصى من جانب آخر، ما أدى لمقتل ضابط رفيع برتبة عميد وهو علي خلوف القائد السابق لمعسكر وادي الضيف وقائد لواء في الفرقة 11، وعناصر آخرين كانوا برفقته، وأنباء عن المزيد من  الخسائر البشرية في صفوف قوات النظام، وسط تقدم للفصائل في المنطقة ومعلومات عن سيطرتهم على كتيبة الصواريخ واستيلائهم على صواريخ وأسلحة فيها، بينما نفذت طائرات حربية عدة غارات على مناطق في قريتي ام حارتين وعطشان بريف حماه الشمالي الشرقي، ولا معلومات عن إصابات إلى الآن.