مقتل حارس بئر ماء على يد مجموعة لصوص في السويداء

محافظة السويداء: قتل حارس بئر مياه في بلدة عتيل بالسويداء، في هجوم لمجموعة لصوص على مبنى المعدات، حيث سرقوا بعض المعدات وفروا إلى جهة مجهولة.
ويأتي ذلك في ظل انتشار الفوضى والفلتان الأمني في عموم مناطق سورية على اختلاف القوى المسيطرة.
وفي 15 آب، أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مسلحين مجهولين اختطفوا مدني من أهالي بلدة محجة بريف درعا، أثناء توجهه من دمشق إلى بلدة عريقة بريف السويداء، بقصد زيارة صديقه، حيث تم اقتياده إلى جهة مجهولة.
وطالب الخاطفون ذويه بدفع فدية مالية تقدر بـ 10 آلاف دولار أمريكي مقابل الإفراج عنه، في حين ناشد ذويه الجهات المعنية بالتدخل وتقديم المساعدة له.

وبذلك يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 93 جريمة قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2022 وتحديداً الثالث منه، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ماتزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 98 شخص، هم 18 طفل، و15 مواطنة، و 65 رجل وشاب، توزعوا على النحو التالي:
– 26 في السويداء (3 أطفال أحدهم رضيع و3 مواطنات و20 رجل)
– 18 في ريف دمشق (6 أطفال و3 سيدات و9 رجال أحدهما مسن)
– 11 في حمص (طفلتان ومواطنتان و7 رجال)
– 10 في حماة (رضيع و3 مواطنات و6 رجال)
– 9 في درعا (4 أطفال و5 رجال)
– 7 في حلب (طفل رضيع و6 رجال)
– 4 في العاصمة دمشق (مواطنة و3 رجال)
– 4 في طرطوس ( 2 سيدات و2 رجال)
– 4 في دير الزور (4 رجال)
– 2 في الرقة (2 رجال)
– 2 في اللاذقية (مواطنة ورجل).
– طفل في القنيطرة