مقتل خطيب مسجد بانفجار أثناء صلاة الجمعة في ريف دمشق

23

قتل خطيب مسجد في مدينة التل في ريف دمشق جراء انفجار عبوة كانت موضوعة تحت منبر الجامع خلال صلاة اليوم الجمعة (3 يوليو/ تموز 2015)، وفق الاعلام الرسمي السوري والمرصد السوري لحقوق الانسان.

واعلن التلفزيون السوري “استشهاد خطيب الجامع الكبير في مدينة التل في ريف دمشق الشيخ سلمان افندي جراء انفجار عبوة ناسفة وضعها ارهابيون تحت منبر المسجد بعد صلاة الجمعة”.

واشارت وكالة الانباء السورية الرسمية “سانا” الى ان الانفجار تسبب ايضا بجرح خمسة أشخاص وبأضرار في المبنى.

من جهته، أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان الخبر.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن ان الجامع المستهدف هو “احد أكبر المساجد في المدينة التي لم تشهد اي اشتباكات منذ عام 2012″، مضيفا “لا معلومات لدينا حول الجهة التي تقف خلف التفجير باعتبار ان المدينة منطقة مصالحة” بين قوات النظام التي تتواجد خارجها وفصائل المعارضة الموجودة داخلها بموجب اتفاق مبرم بين الطرفين.

وفي 24 حزيران/يونيو الماضي، قتل 13 مدنيا جراء تفجير سيارة مفخخة استهدفت مسجد معاذ بن جبل في المدينة بالتزامن مع خروج المواطنين من صلاة التراويح.

وعقدت قرى وبلدات عدة في ريف دمشق واقعة تحت سيطرة المعارضة مصالحات مع قوات النظام، توقف بموجبها القتال مقابل فك الحصار عنها وادخال مواد غذائية اليها.

 

المصدر: الوسط