مقتل رجلين اثنين برصاصات “عشوائية” ضمن مناطق نفوذ قسد بريف دير الزور

محافظة دير الزور: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل شخص جراء إصابته بطلق ناري، خرج عن طريق الخطأ أثناء تنظيف سلاحه الشخصي في قرية أو النيتل ضمن مناطق نفوذ قوات سوريا الديقمراطية بريف دير الزور الشمالي، كما قتل شخص آخر متأثراً بجراح أصيب بها، جراء تعرضه لطلق نار عشوائي برصاص طائش في بلدة ذيبان ضمن مناطق قسد أيضاً بريف دير الزور الشرقي.
وكان المرصد السوري أفاد بتاريخ 31 تموز الفائت، بإصابة طفلة برصاص عشوائي طائش، على خلفية تبادل إطلاق نار إثر خلاف بين أبناء عمومة في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي، على صعيد متصل، أصيب شاب برصاص عشوائي مجهول السبب، وذلك في مدينة البصيرة ضمن مناطق نفوذ قوات سوريا الديمقراطية، شرقي دير الزور.
المرصد السوري أشار في 30 تموز، إلى مقتل فتاة تبلغ من العمر 16 عاما، وهي من أهالي بلدة ذيبان شرقي دير الزور، نتيجة سقوط طلقة طائشة في الرأس، أثناء ركوبها في سيارة لعاملات الورشات الزراعية، عند عودتهن من العمل.