مقتل شخصين وإصابة آخرين باقتتال عشائري.. ومجهولون يستهدفون مواطنا بريف دير الزور

محافظة دير الزور: قتل شخصان بريف ديرالزور الشمالي، جراء مشكلة قديمة بينهما، كما استهدف مواطن بالرصاص بالريف الشرقي.
وفي التفاصيل، حدثت مشاجرة بين شخصين أمام فرن خبز ببلدة العزبة بريف دير الزور الشمالي، اليوم، على خلفية مشكلة قديمة بينهما، ما لبثت أن تطورت لاقتتال بين ذوي المتشاجرَين، حيث استخدمت الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، مما أدى لمقتل 2 وإصابة آخرين بجروح متفاوتة.
على صعيد متصل، أصيب شخص بجروح نتيجة استهدافه بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين، يستقلون دراجة نارية، قرب دوار العتال شرقي مدينة البصيرة بريف ديرالزور الشرقي، في حين لاذ المسلحون بالفرار إلى جهة مجهولة.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا، في 18 سبتمبر، استهدافا من قبل مسلحين يستقلون سيارة نوع “فان”، بالرصاص، لمواطن بمدينة الطبقة في ريف الرقة الغربي، أثناء خروجه من المسجد في قرية عايد التابعة لمدينة الطبقة ضمن مناطق سيطرة “قسد، بسبب خلاف على قطعة أرض، مما أدى إلى مقتله على الفور.
وفي سياق ذلك، اندلع اقتتال عشائري مسلح، بين عشيرتي “الناصر” و” البوجابر”، في مدينة الطبقة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، وسط توتر كبير ساد المنطقة.
كما رصد نشطاء المرصد السوري، اشتباكات بالأسلحة الخفيفة، بين عائلتين من أبناء العمومة من عشيرة الشعيطات، في سوق بلدة غرانيج ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة “قسد” شرقي دير الزور، حيث أصيب على إثرها شخص بجروح تم نقله إلى المشفى، في حين تدخلت قوى الأمن العام التابعة لـ”قسد” لإنهاء الاقتتال.

 

عدسة المرصد السوري: لحظة وقوع جريمة قتل في سوق بلدة العزبة بريف دير الزور الشمالي، حيث قتل خلالها القاتل والمقتول