مقتل شخص باشتباكات عشائرية في ريف محافظة درعا

محافظة درعا: قتل شاب من أبناء منطقة اللجاة شمالي محافظة درعا، جراء شجار تطور لإطلاق الرصاص بين أبناء عشيرتين، في بلدة الطيبة في الريف الشرقي من محافظة درعا، ووفقاً لنشطاء المرصد السوري فإن القاتل فّر إلى جهة مجهولة.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثقوا، في 14 آب، مقتل شخص متأثراً بجراح أصيب بها، جراء اشتباكات عشائرية في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي قبل 10 أيام، وكان المرصد السوري أشار في الرابع من آب إلى مقتل شخص وإصابة شقيقه بجروح خطيرة، في اشتباكات بمدينة الصنمين في ريف درعا.
ووفقا للمصادر فقد اندلعت اشتباكات بالأسلحة المتوسطة بين عشيرتين، نتيجة خلاف قديم تجدد، فيما شهدت المدينة اشتباكات متقطعة.
وفي 20 حزيران الفائت، أصيب 3 مدنيين بجروح متفاوتة الخطورة، نتيجة تساقط رصاص طائش باشتباكات عنيفة في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي، استخدم خلالها الأسلحة المتوسطة وقواذف “آر بي جي” بين عائلتين، بسبب تجدد خلاف قديم بينهما.