مقتل شخص في اقتتال عائلي مسلح بين “أولاد عمومة” بريف دير الزور الغربي

محافظة دير الزور: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل شخص جراء شجار بين أولاد عمومة في بلدة الحصان الخاضعة لنفوذ قوات سوريا الديمقراطية، تطور إلى إطلاق نار متبادل بين الطرفين، حيث يسود التوتر البلدة وسط تدخل وجهاء المنطقة لحل الخلاف الدائر، يأتي ذلك في ظل تصاعد حوادث الاقتتال العشائري والقتل بداعي الثأر في محافظة دير الزور، وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، أفاد أمس الأول بأن رجل ونجله قتلا برصاص ابن عمهم، في قرية السويعية على الحدود السورية العراقية بريف البوكمال، شرقي دير الزور.
وبحسب نشطاء المرصد السوري، فإن حادثة القتل وقعت “بداعي الثأر”.
المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار قبل 3 أيام، إلى مقتل شقيقين في قرية الدحلة بريف دير الزور الشرقي، على يد ابن عمهم بداعي الثأر، وينحدر الشقيقان من بلدة جديد عكيدات بريف دير الزور الشرقي.