مقتل ضابط في قوات المهام الخاصة باشتباكات المربع الأمني مع ميليشيا “الدفاع الوطني” في الحسكة

1٬055

محافظة الحسكة: لقي ضابط برتبة نقيب مصرعة، وهو من مرتبات المهام الخاصة التابعة لقوات النظام، متأثراً بجراح أصيب بها في الاشتباكات التي دارت قبل أيام، بين كل من قوات النظام ومليشيا الدفاع الوطني في المربع الأمني في مدينة الحسكة.

وانتهت الاشتباكات بعد سيطرة قوات النظام على المربع الأمني بتاريخ 22 أيلول، والقضاء على عناصر ميليشيا الدفاع الوطني وقائده عبد القادر حمو، المدعوم من قبل حزب الله اللبناني والميليشيات الإيرانية، بعد محاصرته في نفق ضمن “الفيلا”.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 23 أيلول الجاري، إلى حالة التخبط تعيش الميليشيات الموالية للنظام والتي ساندته طيلة فترات العمليات العسكرية، مع تزايد التساؤلات حول مصيرها وفيما إذا كان النظام سيعمل على إنهائها بعموم مناطق سيطرته، تنفيذاً لأجندة ما أو للتخلص منهم بعد أن كانوا من أهم القوات الرديفة له خلال هذه السنوات.