مقتل ضابط وعنصر بقوات النظام قنصًا برصاص هيئة “تحرير الشام” على المحور الشرقي لمحافظة إدلب

وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل ضابط برتبة “نقيب” وعنصر بقوات النظام، جراء تعرضهما للقنص من قِبل عناصر “تحرير الشام” على محور قرية داديخ بريف إدلب الشرقي، يوم أمس، وينحدر الضابط من قرية بسنادا بريف اللاذقية، أما العنصر فينحدر قرية رأس المعرة بريف دمشق.

المرصد السوري كان قد أشار أمس إلى 8 ضربات جوية نفذتها المقاتلات الروسية على منطقة “خفض التصعيد”، حيث طال القصف منطقتي الفطيرة وتل فليفل في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، على مقربة من مواقع انتشار القوات التركية في ريف إدلب.
يذكر أن الاستهداف الجوي الروسي هو الثاني من نوعه لمنطقة “خفض التصعيد” خلال الشهر الرابع من العام 2022.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد