مقتل طفلة رضيعة برصاص طائش في الحسكة خلال احتفالات صدور نتائج تعليم الأساسي

محافظة الحسكة: توفيت طفلة رضعية، بعد إصابتها برصاص ناري طائش في رأسها، في مدينة الحسكة، ضمن مناطق سيطرة ” قسد”، نتيجة إطلاق نار كثيف ابتهاجا بصدور نتائج امتحانات التعليم الأساسي.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثق عدة حالات يوم أمس 19 يوليو/تموز في مختلف المحافظات السورية على الشكل التالي:
توفي طفل دون الـ10 سنوات وأصيب عدد من المواطنين بينهم أطفال ونساء بجروح متعددة في مختلف المناطق السورية، نتيجة إطلاق نار ناجم عن احتفالات بصدور نتائج امتحانات التعليم الأساسي، ففي محافظة الرقة، توفي طفل وأصيبت سيدة وطفل.
وفي دير الزور، أصيب مواطن في بلدة ذيبان بالريف الشرقي.
وفي الحسكة أصيب 3 أطفال بجروح خطيرة، وهم: طفلة في حي غويران وطفلة في العزيزية وطفل بجانب حديقة الخابور بحي تل حجر.
وفي حماة، أصيب مواطن بطلق ناري طائش في الفخذ في مدينة سلمية بريف حماة، تم إسعافه إلى مشفى سلمية الوطني.
وأصيبت طبيبة بطلق ناري طائش في القدم، في مدينة سلمية.
وفي حمص أصيبت طفلة11 عام في بلدة قطينة، تم اسعافها إلى مشفى الرازي بحمص.
كما أصيب سيدة مسنة في عظم الكتف جراء إطلاق نار عشوائي، وتم إسعافها إلى مشفى الباسل في حي الزهراء وإدخالها غرفة العمليات.
وأصيبت طفلة 8 سنوات في حي دير بعلبة بطلق ناري باليد اليسرى.
كما أصيب شاب 22 عام من حي الزهراء بطلق ناري في الرجل، وتم إسعافه إلى مشفى الباسل في حي الزهراء.
وفي محافظة درعا تم تسجيل إصابتين لإمرأة وطفل في مدينة طفس غربي درعا.