مقتل طفلة نتيجة إصابتها برصاص عشوائي أثناء تبادل إطلاق نار بين قسد وقوات النظام شرقي دير الزور

محافظة دير الزور: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات من أبناء منطقة القورية بريف دير الزور الشرقي، متأثرة بطلق ناري عشوائي أصيبت به، جراء تبادل إطلاق نار بين عناصر من قوات سوريا الديمقراطية المتواجدين في بلدة الطيانة، وعناصر من قوات النظام المتواجدين على الضفة الأخرى لنهر الفرات وتحديداً في القورية، وذلك خلال يوم أمس الثلاثاء.
المرصد السوري أشار في الثالث من الشهر الجاري، إلى اشتباكات عنيفة اندلعت بين دورية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية من جهة، ومهربين على معابر التهريب النهرية في بلدة أبوحمام في ريف ديرالزور الشرقي، مما أدى لمقتل عنصرين من قوات سوريا الديمقراطية واحتراق سيارتهم بعد استهدافها من قِبل المهربين، بالإضافة إلى مقتل أحد المهربين، حيث تشهد المنطقة توتر في هذه الأثناء على خلفية مقتل المهرب بالإضافة إلى وصول تعزيزات عسكرية لقوات سوريا الديمقراطية إلى المنطقة
وتنتشر بين مناطق سيطرة قسد والنظام على ضفاف نهر الفرات عدة معابر نهرية لتهريب النفط والبضائع
وسبق أن نفذت قوات سوريا الديمقراطية العديد من عمليات الدهم للمعابر النهرية بهدف منع عمليات التهريب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد