مقتل طفل وإصابة آخرين بجراح جراء “رصاصات عشوائية” بريف دير الزور

محافظة دير الزور: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل طفل في الثامنة من عمره، جراء إصابته بطلق ناري طائش في بلدة جديد بكارة الخاضعة لنفوذ قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور، على صعيد متصل، أصيب عدة أشخاص بطلقات نارية طائشة في كل من البصيرة وجديد عكيدات شرقي دير الزور، وكان المرصد السوري أشار أمس الأول، إلى مقتل شاب برصاص طائش أطلق في عرس بقرية درنج بريف دير الزور، ضمن مناطق سيطرة “قسد”.
كما أصيب طفل برصاص طائش من مصدر مجهول في قرية محيميدة بريف دير الزور الغربي، وجرى نقله إلى “مستشفى العرب التخصصي” لتلقي العلاج.
ويأتي ذلك في ظل انتشار الأسلحة بين المدنيين بشكل عشوائي في مناطق سيطرة ” قسد”.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثق في 10يوليو/تموز الجاري، مقتل سيدة نتيجة طلق ناري طائش مجهول المصدر، أثناء جلوسها أمام منزلها، في قرية الحوايج، شرقي دير الزور.