مقتل طفل وإصابة آخرين في اشتباكات بين مواطنين بريف حلب الشرقي

قتل طفل 15 عام برصاص “كومين” قرية الحصان في ريف منبج شرقي حلب، نتيجة مشاجرة واشتباكات جرت مساء اليوم، دون معرفة الأسباب.
على صعيد متصل، أصيب عدد من المواطنين بجروح متفاوتة، نتيجة مشاجرة في قرية تل العبر التابعة لناحية الشيوخ شرقي حلب.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، في 21 نيسان، ارتفاع عدد القتلى إلى 8، إضافة إلى إصابة آخرين بجروح متفاوتة، نتيجة اشتباكات عائلية في قرية أبو ذويل بالحسكة.
وناشد الأهالي شيوخ ووجهاء العشائر بالتدخل السريع لحل النزاع في القرية.
نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في مناطق نفوذ الإدارة الذاتية ضمن مدينة الحسكة قد أفادوا، باندلاع اشتباكات مسلحة بين عائلتين اثنتين لأسباب مجهولة، في حي غويران ضمن المدينة، الأمر الذي أدى لسقوط 3 جرحى على الأقل، ووفقاً لنشطاء المرصد السوري فإن الاشتباكات استخدم خلالها أسلحة رشاشة وقنابل يدوية، بينما عمدت قوى الأمن الداخلي “الأسايش” على فرض طوق أمني لمكان الاشتباكات وتمكنت من إيقاف الاشتباكات وإسعاف الجرحى إلى مشافي المنطقة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد