مقتل عنصرين بـ”مجلس تل تمر العسكري” بقصف بري تركي على ريف الحسكة

محافظة الحسكة: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل عنصرين من مجلس تل تمر العسكري، نتيجة قصف مدفعي تركي على قرية الدردار بريف تل تمر شمال غربي الحسكة.
على صعيد متصل، قصفت القوات التركية وفصائل “الجيش الوطني” بالقذائف المدفعية محيط قرية دردارا وقبور القراجنة بريف بلدة تل تمر.
ويأتي ذلك، في ظل استمرار التصعيد التركي المتواصل على مناطق سيطرة ” قسد” في شمال وشرق سوريا.
وكان نشطاء  المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثقوا في 9 أغسطس/ آب الجاري، استشهاد مدني جراء قصف بري مكثف نفذته القوات التركية على ريف بلدة تل تمر، شمال غربي الحسكة، حيث سقطت قذيفة على منزل المدني في قرية السلماسة ما أدى لاستشهاده.