مقتل عنصرين من فصيل “السلطان مراد” بانفجار لغم ضمن منطقة “نبع السلام” بريف الحسكة

محافظة الحسكة: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل عنصرين من فصيل السلطان مراد، بانفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، قرب قرية قاسمية، الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها ضمن  منطقة “نبع السلام” بريف الحسكة.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد وثق في 19 تموز الفائت، انفجارا متوسط الشدة في مدينة رأس العين الخاضعة لسيطرة فصائل “الجيش الوطني” والقوات التركية ضمن منطقة “نبع السلام” بريف الحسكة
ووفقًا لمصادر المرصد السوري، فإن الانفجار ناجم عن عبوة ناسفة انفجرت في عبارة قرب دوار البريد بمدينة رأس العين، مما أدى لإصابة 3 أشخاص وإلحاق أضرار مادية بالمحلات التجارية.
الجدير ذكره بأن مناطق نفوذ القوات التركية وفصائل ما يسمى “الجيش الوطني” من منطقة “غصن الزيتون” في عفرين، مرورًا بمنطقة “درع الفرات” ووصولًا إلى منطقة “درع الفرات” في ريفي الرقة والحسكة تشهد فلتان أمني مصحوب بفوضى.