مقتل عنصر بجيش العزة بانفجار لغم أرضي قرب خطوط التماس مع قوات النظام بريف إدلب

وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل عنصر في جيش العزة من أبناء بلدة كفروما، جراء أنفجار لغم أرضي قرب خطوط التماس مع قوات النظام على محور بلدة البارة بريف إدلب الجنوبي.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثق، أمس، مقتل عنصر في قوات النظام في ريف محافظة حماة، نتيجة انفجار لغم من مخلفات الحرب ضمن المناطق السكنية في الحي الغربي لمدينة حلفايا.
وبذلك يرتفع إلى 4 تعداد عناصر قوات النظام الذين قتلوا نتيجة مخلفات الحرب في ريف حماة خلال 48 ساعة، ففي 14 تموز، قتل ثلاثة عناصر وأصيب عنصران آخران، بانفجار لغم أرضي بسيارة تقل عناصر “الدفاع الوطني” بقوات النظام، جلهم من أبناء مدينة سلحب بريف حماة وذلك في الأراضي الزراعية التابعة لبلدة الحويز بريف حماة الشمالي الغربي.