مقتل عنصر بـ”الفرقة الرابعة” متأثرًا بجراحه بعد إصابته برصاص “الأسايش” في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب

وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل عنصر من “الفرقة الرابعة” متأثرًا بجراحه بعد إصابته برصاص قوى الأمن الداخلي “الأسايش” يوم الأحد المنصرم الموافق لـ 13 آذار/مارس، في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار في 13 آذار/مارس، إلى إصابة عنصرين من “الفرقة الرابعة” التابعة للنظام برصاص الأسايش، أثناء محاولتهم مصادرة مادة السكر، في حين أغلقت قوات النظام الطرقات بين أحياء الشيخ مقصود والأشرفية وطريق منبج.
وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد السوري، فإن سائق شاحنة رفض مصادرة سيارته من قبل عناصر حاجز الجزيرة التابع للفرقة الرابعة عند أطراف الشيخ مقصود بحلب، في حين أطلق النار عناصر الحاجز على السيارة.
وفي سياق ذلك، رد عناصر الأسايش بإطلاق النار على حاجز الفرقة الرابعة، ما أدى إلى إصابة العنصرين وبعد تدخل لجنة العلاقات العسكرية لـ”قسد” تم افتتاح الطرقات بعد إغلاقها لساعات.