مقتل عنصر سابق بتنظيم “حراس الدين” جراء استهدافه من قِبل مسيّرة تابعة للتحالف الدولي قرب مدينة إدلب

محافظة إدلب: أفاد نشطاء المرصد السوري، بأن عنصر سابق بتنظيم “حراس الدين” المتهم بولائه لتنظيم القاعدة قضى جراء استهدافه من قِبل مسيّرة تابعة للتحالف الدولي، بثلاثة صواريخ، على طريق المسطومة بريف محافظة إدلب، ما أدى إلى مقتله على الفور وتحول جثته إلى أشلاء
وبحسب نشطاء المرصد السوري، فإن القتيل ينحدر من بلدة احسم بجبل الزاوية، ترك التنظيم منذُ نحو عام، و يدرس اللغة التركية ضمن معهد في مدينة إدلب.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد نشر في وقت سابق من اليوم، أن طائرة مسيّرة تابعة للتحالف الدولي، استهدفت شخص مجهول الهوية كان يستقل دراجة نارية، بثلاثة صواريخ، على طريق المسطومة بريف محافظة إدلب، ما أدى إلى مقتله على الفور وتحول جثته إلى أشلاء، بالإضافة إلى ذلك، أصيبت عائلة مؤلفة من 6 أفراد بينهم نساء وأطفال، لحظة مرورهم بسيارتهم من موقع الاستهداف، جرى إسعافهم إلى المشافي الميدانية في المنطقة، جراح بعضهم خطرة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد