مقتل عنصر من “الجبهة الشامية” على محاور القتال بناحية شيراوا في ريف عفرين والقوات التركية تقصف قرى بريف حلب الشمالي

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بمقتل عنصر من فصيل “الجبهة الشامية” على محور قرية أناب المتابعة لناحية شيراوا بريف عفرين، جراء اندلاع اشتباكات عنيفة بالأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة مع القوات الكردية، بالتزامن مع قصف مدفعي مكثف من قبل القوات التركية والفصائل الموالية لها على قرى تات مراش وأبين التابعتين لناحية شيراوا ضمن مناطق انتشار القوات الكردية والنظام بريف عفرين شمالي حلب.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار صباح اليوم إلى أن القوات التركية قصفت بالمدفعية الثقيلة، قرى ومناطق أم الحوش والسموقة وأبين وتل زويان و الشعالة الخاضعة لسيطرة القوات الكردية والنظام، شمالي حلب، حيث أدى القصف إلى نفوق عدد من المواشي على أطراف قرية أم الحوش.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد