مقتل عنصر من الفصائل الموالية لأنقرة وإصابة زوجته برصاص مسلحين اقتحموا منزلهم في ناحية سلوك شمالي الرقة

محافظة الرقة: وثّق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، صباح اليوم الأربعاء، مقتل عنصر من فصيل “أسود السنة” الموالية لأنقرة وإصابة زوجته برصاص مسلحين مجهولين اقتحموا منزلهم في ناحية سلوك الواقعة شمالي الرقة ضمن مناطق “نبع السلام”.

وفي 17 أيار /مايو، أشار نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن شاب قضى تحت التعذيب في سجون “الشرطة العسكرية” الموالية لتركيا، في مدينة تل أبيض، وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد السوري، فإن الشاب كان أمير سابق في “الشرطة الإسلامية” التابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” إبان سيطرة التنظيم على مدينة معدان في ريف الرقة الجنوبي.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد