مقتل عنصر من قوات النظام بنيران “الفتح المبين” في ريف اللاذقية

وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل عنصر من قوات النظام، بقصف بري نفذته فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” على منطقة كسب بريف اللاذقية الشمالي، ضمن منطقة سيطرة قوات النظام.
كما استهدفت الفصائل بالصواريخ، مواقع وتجمعات قوات النظام في عدة مواقع بجبل التركمان.
واستهدفت فصائل “الفتح المبين” بصواريخ موجهة ، مواقع عسكرية تابعة لقوات النظام، على محور داديخ بريف إدلب الجنوبي الشرقي، بالتزامن مع استهداف محور جدرايا بريف حلب الغربي ضمن منطقة “بوتين- أردوغان” بالقذائف المدفعية، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا في ساعات الصباح الأولى، قصفا مدفعيا من قبل قوات النظام، استهدف محور كباني بجبل الأكراد.
وفي سياق متصل، رصد نشطاء المرصد السوري، رشقات متبادلة بالرشاشات الثقيلة بين “الفتح المبين” وقوات النظام على محور المشاريع بسهل الغاب غربي حماة.
كما، قصفت فصائل “الفتح المبين” بقذائف الهاون، قريتي الدار الكبيرة والملاجة بجبل الزاوية جنوبي إدلب، وسط تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية في سماء المنطقة.