مقتل مدني برصاص عشوائي على خلفية مشاجرة استخدم خلالها السلاح بين مجموعتين في مدينة الطبقة

محافظة الرقة: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل شاب مدني، جراء تعرضه لطلق ناري طائش على خلفية مشاجرة شهدتها مدينة الطبقة الخاضعة لنفوذ قوات سوريا الديمقراطية، حيث نشب خلاف بين مجموعتين في حي الاسكندرية بمدينة الطبقة بريف الرقة الغربي، تطور إلى استخدام السلاح، المرصد السوري كان قد أشار يوم أمس، إلى العثور على جثة طفل في نهر البليخ، تبين أنها للطفل الذي اختطف قبل يومين بعد مقتل والده وسرقة ما بحوزته من أموال في ريف الرقة الشمالي، وينحدر الطفل ووالده من ريف عين العرب (كوباني).
وأشار المرصد السوري في 27 حزيران، إلى أن مجهولين قتلوا رجل واختطفوا ابنه وهما من أبناء قرية صفرية في ريف عين العرب (كوباني)، حيث عثر على جثة الرجل قرب قرية خنيز، وعليها آثار ضربات بآلة حادة على الرأس.
ووفقا للمصادر فإن القتيل يعمل بتجارة المواشي، قصد ريف الرقة ليسترد أمواله من أحد الأشخاص.
ويأتي ذلك على وقع انتشار الفوضى والانفلات الأمني في عموم مناطق سورية على اختلاف القوى المسيطرة.