مقتل وإصابة 5 من خلايا “التنظيم” وميليشيا لواء “فاطميون” في اشتباكات عنيفة شرقي حمص

3٬208

اندلعت اشتباكات عنيفة بين عناصر من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف، وعناصر من ميليشيا لواء “فاطميون” الأفغانية من طرف آخر، وذلك إثر هجوم شنه عناصر “التنظيم” على نقاط عسكرية تابعة للميليشيا بالقرب من مطار تدمر القديم وجنوب حقل أراك شرقي حمص، مما أدى لمقتل 3 عناصر من خلايا “التنظيم”، ومقتل عنصر وإصابة آخر من ميليشيا لواء “فاطميون”، قبل انسحاب عناصر “التنظيم” إلى عمق البادية السورية.

وفي السياق، دفعت قوات النظام والميليشيات الإيرانية بتعزيزات عسكرية كبيرة من محافظة دير الزور باتجاه المواقع العسكرية في محيط منطقتي تدمر والسخنة في ريف حمص الشرقي، كما ودفعت ميليشيا “الدفاع الوطني”، بتعزيزات عسكرية مؤلفة من 25 آلية عسكرية وعناصر باتجاه المنطقة.

وفي 16 كانون الثاني الجاري، قتل أحد عناصر قوات النظام متأثراً بجراح أصيب بها جراء اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” بتاريخ 11 كانون الثاني الجاري، ضمن بادية السخنة شرقي حمص، وبذلك، يرتفع تعداد قتلى قوات النظام بالاشتباكات آنفة الذكر إلى 3، والعدد مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم بحالات خطرة أيضاً.