المرصد السوري لحقوق الانسان

مقتل وجرح 27 شخص في انفجار مفخخة ضمن مدينة رأس العين (سري كانييه)

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان مزيداً من الخسائر البشرية، جراء الانفجار العنيف الذي ضرب مدينة رأس العين (سري كانييه) صباح اليوم، حيث ارتفع تعداد الذين استشهدوا وقضوا إلى 8 على الأقل بينهم مواطنة وطفل، جراء انفجار دراجة نارية مفخخة بالقرب من “بناء الأعلاف” في المدينة الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها بريف الحسكة، وعدد الذين قضوا مرشح للارتفاع لوجود 19 جرحى على الأقل، بعضهم في حالات خطرة.

وكان المرصد السوري أشار يوم أمس الأول، إلى انفجار دراجة نارية مفخخة في مدينة رأس العين (سري كانييه) في ريف الحسكة الشمالي الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا، أسفرت عن أضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

يأتي ذلك في إطار الانفلات الأمني ضمن مناطق “نبع السلام” التي تسيطر عليها الفصائل الموالية لتركيا، وبعد أقل من 48 ساعة عن انفجار سيارة ملغمة في المدينة.

وكان المرصد السوري رصد انفجارا عنيفا، أمس، في مدينة رأس العين “سري كانييه”، نتيجة سيارة ملغمة انفجرت قرب دوار الجوزة عند مبنى المجلس المدني في المدينة، ما تسبب باستشهاد ومقتل 4 أشخاص بينهم مواطنة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول