مقتل 12 من الحرس الثوري الإيراني بقصف للاحتلال الإسرائيلي على سوريا

20

قتل قصف الاحتلال الإسرائيلي الأخير على الأراضي السورية، 12 من الحرس الثوري الإيراني، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء، بسقوط 21 جراء قصف الاحتلال الإسرائيلي الأخير على الأراضي السورية.
وأعلن المرصد في بيان صحافي الثلاثاء، أن ضربات الاحتلال الإسرائيلي، التي جرت ليل الأحد – الإثنين، أدت إلى مقتل ستة من عناصر قوات النظام، والمسلحين السوريين الموالين لها، و15 عنصراً من جنسيات غير سورية، من ضمنهم 12 على الأقل من الحرس الثوري الإيراني.
وأشار المرصد إلى أن أسباب ارتفاع أعداد الخسائر البشرية والدمار الكبير، جاء نتيجة تناوب ثلاثة أسراب من طائرات الاحتلال الإسرائيلي على قصف المواقع التي جرى استهدافها.
وحسب المرصد ، يعد القصف هو الأشمل والأعنف على قوات النظام وحلفائها من حيث الخسائر البشرية، وجرى تنفيذ عشرات الضربات الصاروخية براً وجواً في قصف امتد لأقل من 60 دقيقة، واستهدف مناطق ممتدة من ريف دمشق الجنوبي الغربي، حتى مطار الثعلة العسكري بريف السويداء الغربي.
وطبقاً المرصد ، فإن القصف أدى إلى تدمير مواقع ونقاط ومستودعات تتبع للقوات الإيرانية وحزب الله اللبناني، في كل جمرايا، ومحيط مطار دمشق الدولي، ومنطقة الكسوة، ومحيط مطار الثعلة، ومناطق أخرى، بالإضافة لاستهداف مراكز دفاع جوي تابعة لقوات النظام، في حين تمكنت دفاعات النظام الجوية من إسقاط عدة صواريخ للاحتلال الإسرائيلي.