مقتل 17 مدنياً في قصف للتحالف الدولي على الرقة

قتل 17 مدنيا على الأقل الخميس في قصف جوي للتحالف الدولي بقيادة واشنطن على مدينة الرقة وضواحيها، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان، في وقت تخوض قوات سوريا الديمقراطية معارك عنيفة لطرد الجهاديين من معقلهم الأبرز في سوريا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن “استهدفت طائرات التحالف الدولي مدينة الرقة وضواحيها بأكثر من 25 غارة خلال الليل”، ما اسفر عن مقتل “17 مدنيا”.

ومن بين القتلى، وفق عبد الرحمن، 12 شخصا قتلوا في غارة استهدفت مقهى انترنت في ضاحية جزرة غرب المدينة.

واشار عبد الرحمن إلى أن الحصيلة مرشحة للارتفاع نتيجة اصابة العشرات بجروح.

ومع تقدم قوات سوريا الديمقرطية أكثر في حملة الرقة وتصاعد حدة المعارك، سجل ارتفاع في الضحايا المدنيين جراء غارات التحالف الدولي.

ويدعم التحالف الدولي قوات سوريا الديمقراطية في معاركها ضد الجهاديين بالغارات الجوية والتسليح والمستشارين العسكريين على الارض.

وتخوض قوات سوريا الديمقراطية منذ اعلانها الثلاثاء “المعركة الكبرى لتحرير الرقة” اشتباكات عنيفة في مواجهة الجهاديين وخصوصا في حي المشلب في شرق المدينة، أول الاحياء التي اقتحمتها تلك القوات وباتت تسيطر على 70 في المئة منه.

وتدور اشتباكات عنيفة ايضا على الاطراف الغربية والشمالية للمدينة في مسعى من قبل قوات سوريا الديمقراطية لدخولها من هاتين الجهتين ايضا.

المصدر: القدس العربي