مقتل 20 عنصراً على الأقل من تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال الغارات الروسية المكثفة على خناصر وقوات النظام تستمر في محاولة استعادة السيطرة على البلدة

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الانسان:: تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان من توثيق مقتل ما لا يقل عن 20 عنصر من لواء مبايع لتنظيم “الدولة الإسلامية” خلال الـ 24 ساعة الفائتة إثر الغارات المكثفة التي نفذتها الطائرات الحربية الروسية على مناطق في بلدة خناصر التي سيطر عليها اللواء أمس، في حين تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام ولواء القدس الفلسطيني ومسلحين من جنسيات سورية وغير سورية من جهة، وعناصر تنظيم “الدولة الاسلامية” من جهة أخرى، في الأحياء الواقعة عند أطراف بلدة خناصر وفي محاور أخرى على طريق حلب – خناصر في ريف حلب الجنوبي الشرقي، حيث تحاول قوات النظام استعادة السيطرة على البلدة وفتح الطريق الاستراتيجي والوحيد الواصل بين وسط سورية وغربها وبين مناطق سيطرة قوات النظام في مدينة حلب، بينما قصفت طائرات حربية يرجح أنها روسية منطقة فرن في بلدة الاتارب بريف حلب الغربي، ما ادى لاستشهاد 4 مواطنين بينهم طفل وسقوط جرحى، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في قرية برج حسين بجبل الحص في ريف حلب الجنوبي، ما ادى لسقوط جرحى.